«

»

ديسمبر 11 2014

Print this مقالة

العادة السرية توقع ببرلماني استقلالي، وزعيم الشبكة في قبضة الأمن

04

كشفت مصادر ” تلغرام”، أن البرلماني عن حزب الميزان عادل اتشكيطو، قد سقط في فخ شبكة متخصصة في النصب والاحتيال على ضحاياها من أصحاب “الشكارة”، بعد ان تقوم بتصويرهم في وضعيات حميمية، وتطالبهم بأداء الفاتورة.

ضحية الشبكة هاته المرة، برلماني عن حزب الاستقلال بدائرة تمارة،  أوقعت به فخاخ الشبكة المتخصصة التي يقودها شاب في ربيع الثاني يتحدر من مدينة واد زم، وهو يدعي أن البرلماني المذكور  يمارس “العادة السرية” عبر السكايب، لتبدأ معها عمليات ابتزازه، في محاولة منهم لإرغامه على أداء مبالغ مالية جد هامة، حددتها مصادر ” تلغرام” في 40 ألف درهم.

البرلماني الإستقلالي الذي كان في وقت سابق ضحية “دردشة على الفايس” حين أخذه الكلام الحميمي مع شابة قدمت نفسها على انها مواطنة ليبية تدعى ” إحسان بن احمد” ، صوت أنوثي فتح شهية الضحية، ليكتشف بعدها ان “إحسان” ماهي إلا صورة لشابة مقتطفة من مواقع بورنوغرافية، وأن إحسان في الحقيقة هي رجل، ليشرع الأخير في عملية الإبتزاز والتهديد بنشر فيديوهات ساخنة تخص البرلماني، ضمنها فيديو له وهو يمارس العادة السرية مستعينا بتقنيات عالية لفبركته.

واكدت مصادر ” تلغرام”، انه وامام اصرار الشبكة على مواصلة ابتزازها للبرلماني المذكور، استقر الرأي على تقديم مبلغ 30 ألف درهم بدل 40 ألف درهم، ليقوم البرلماني المذكور بإرسال جزء منها عبارة عن حوالة بنكية قدرها 3000 درهم، إلا أن أفراد الشبكة رفضوا تسلمها إلى حين أداء المبلغ المتفق عليه كاملا.


أمام هذا المعطى، حاولت العناصر الأمنية الإيقاع بهؤلاء المبتزين، وتحت إشراف النيابة العامة، تم رصد تحركات أحد الأشخاص وهو يقوم بتسلم المبلغ كاملا من إحدى وكالات وفا كاش بمدينة واد زم، ليتم اعتقاله، وبالتالي قادت الأبحاث إلى التوصل لهوية زعيم الشبكة.

Permanent link to this article: http://www.telegram.es/%d8%a7%d9%84%d8%b9%d8%a7%d8%af%d8%a9-%d8%a7%d9%84%d8%b3%d8%b1%d9%8a%d8%a9-%d8%aa%d9%88%d9%82%d8%b9-%d8%a8%d8%a8%d8%b1%d9%84%d9%85%d8%a7%d9%86%d9%8a-%d8%a7%d8%b3%d8%aa%d9%82%d9%84%d8%a7%d9%84%d9%8a/