«

»

نوفمبر 29 2014

Print this مقالة

تعرضت أحياء المدينة لأكثر من 110 قذائف أطلقها التنظيم منذ فجر السبت “داعش” يهاجم معبرًا حدوديًا بين عين العرب وتركيا ويسيطر على “ساحة آزادي”

almaghribtoday-da2es

تشهد مدينة عين العرب “كوباني”، منذ فجر السبت، مواجهات ضارية بين تنظيم “داعش” والمسلحين الأكراد، حيث سيطر التنظيم على منطقة ساحة آزادي، فيما سيطر الأكراد على محيط مستشفى الأمل، في الوقت الذي تدور فيه اشتباكات عنيفة في محاولة من التنظيم للسيطرة على منطقة المعبر الحدودي الواصل بين المدينة والأراضي التركية.

وفي هذه الأثناء، ارتفع عدد القتلى من الجانبين إلى 30 مقاتلًا بينهم 4 فجروا أنفسهم، إلى جانب سقوط أكثر من 110 قذائف أطلقها “داعش” منذ فجر السبت، على أحياء تحت سيطرة الأكراد في مدينة عين العرب.

وأكدت مصادر أنَّ مقاتلًا من تنظيم “داعش” فجَّر نفسه بعربة مفخخة فجر السبت، في منطقة المعبر الحدودي الواصل بين مدينة عين العرب “كوباني” والأراضي التركية، ما أدى إلى دمار في مكان الانفجار، عقبه اشتباكات عنيفة بين مقاتلي وحدات “الحماية الكردية” ومسلحي التنظيم ولا تزال مستمرة حتى الآن، تخللها تفجير مقاتل آخر من التنظيم نفسه عند البوابة الحدودية بحزام ناسف، ما أدى إلى مصرع مقاتل على الأقل من وحدات “الحماية”.

كما تدور اشتباكات عنيفة في الجبهة الجنوبية الغربية من المدينة، في محيط مستشفى الأمل، الذي سيطرت عليه وحدات “الحماية”، إثر هجوم نفذته صباحًا، عقبه هجوم مضاد من قبل “داعش” على المنطقة، كما تدور اشتباكات عنيفة  بين الجانبين في منطقة ساحة آزادي، إثر هجوم نفذه “داعش” سيطر من خلاله على الساحة القريبة من الحديقة العامة، ومعلومات عن تفجير عربة مفخخة أخرى في الجبهة الجنوبية لمدينة عين العرب “كوباني”.

بينما تدور اشتباكات عند الأطراف الشمالية للمدينة والأطراف الجنوبية لهضبة مشته نور، بين المقاتلين الأكراد وتنظيم “داعش”، إثر هجوم نفذه مقاتلون الوحدات على تمركزات التنظيم في المنطقة، ووردت معلومات عن خسائر بشرية كبيرة في صفوف الطرفين، كما تتعرض مناطق في وسط المدينة لقصف عنيف من قبل “داعش”، حيث سقطت نحو  90 قذيفة منذ فجر السبت وحتى الآن.

ومن جهة أخرى، ارتفع إلى 6 بينهم مقاتل من الكتائب الإسلامية عدد الأشخاص الذين قتلوا إثر تنفيذ الطيران الحربي غارتين على مناطق في مدينة إنخل في ريف درعا، كذلك تتعرض مناطق في بلدة اليادودة لقصف من قبل قوات النظام

وفي محافظة إدلب، استشهدت مواطنة في بلدة إبلين جراء تنفيذ الطيران الحربي غارة على مناطق في البلدة ظهر السبت،  كما قتل منشق عن قوات الحكومة برتبة ملازم أول داخل السجون في محافظة القنيطرة.

وارتفع إلى 4 بينهم 3 أطفال عدد الشهداء الذين قضوا جراء قصف للطيران الحربي على منطقة  المشيرفة في ريف حماه الشرقي، كذلك دارت اشتباكات بين مقاتلين من طرف، وقوات الدفاع الوطني واللجان المسلحة الموالية للحكومة من طرف آخر على الطريق الواصل بين مدينتي حمص والسلمية، وأنباء عن خسائر بشرية في صفوف الطرفين.

Permanent link to this article: http://www.telegram.es/%d8%aa%d8%b9%d8%b1%d8%b6%d8%aa-%d8%a3%d8%ad%d9%8a%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%af%d9%8a%d9%86%d8%a9-%d9%84%d8%a3%d9%83%d8%ab%d8%b1-%d9%85%d9%86-110-%d9%82%d8%b0%d8%a7%d8%a6%d9%81-%d8%a3%d8%b7/