«

»

ديسمبر 11 2014

Print this مقالة

مؤسسات تعليمية بمدريد تلزم أبناء المغاربة بتناول وجبات مشبوهة

4

في سابقة خطيرة من نوعها ،ألزمت المؤسسات التعليمية بالعاصمة الإسبانية أبناء المغاربة الذين يدرسون في فصولها ،بتناول الوجبات المقدمة في مطابخها الداخلية قسراً،ودون  مراعاة إنتمائاتهم الدينية والعقائدية.
حيث تلقى أباء وأولياء امور التلاميذ تهديدات مباشرة من طرف إدارة الشؤون الإجتماعية، بوقف رواتب المساعدة الشهرية التي تستفيد منها العائلات المسجلة في مكاتب البطالة، في حال رفض هذا القرار.
وفي إتصال مباشر لمراسل “تلغرام” مع إحدى الطباخات التي تعمل في واحدة من تلك المؤسسات ،والتي رفضت أن يدرج إسمها في هذا المقال، لأسباب مهنية.أكدت أن الوجبات التي يستفيد منها أبناء المسلمين ،هي نفس الوجبات التي تقدم لأبناء غير المسلمين،وتطبخ في نفس الأواني، مما  يطرح  عدة علامات استفهام  عن إمكانية عدم التزام  هذه المؤسسات  بأدنى معايير الشريعة الإسلامية التي تحرم أكل لحم الخنزير ،واللحوم  الأخرى التي تذبح خلافا لقواعد ديننا الحنيف .خاصة وأن هؤلاء الآباء   قبلوا استفادة  ابنائهم من المطاعم الداخلية مجبرين لا أبطال.

ويأتي   هذا   القرار   الجديد   ليضيق الخناق أكثر على الجالية المغربية  ،ضاربا عرض الحائط  بكل الإتفاقيات المبرمة بين الحكومتين في مجال التعليم.

Permanent link to this article: http://www.telegram.es/%d9%85%d8%a4%d8%b3%d8%b3%d8%a7%d8%aa-%d8%aa%d8%b9%d9%84%d9%8a%d9%85%d9%8a%d8%a9-%d8%a8%d9%85%d8%af%d8%b1%d9%8a%d8%af-%d8%aa%d9%84%d8%b2%d9%85-%d8%a3%d8%a8%d9%86%d8%a7%d8%a1-%d8%a7%d9%84%d9%85%d8%ba/