1436832140_650x400

سيكون الدرك الملكي المغربي حاضرا في مجموعة من المدن الإسبانية السياحية لتأمين الفترة الصيفية التي تشهد تقاطر عدد كبير من السياح الأجانب على الجارة الشمالية

وستكون هناك دوريات مشتركة مع عناصر من الحرس المدني الإسبباني والدرك الفرنسي، والحرس الوطني الجمهوري البرتغالي، والشرطة الألمانية، بالإضافة إلى الدرك الإيطالي.

وذكرت يومية “أخبار اليوم” في عددها ليوم الثلاثاء، أن هذه الدوريات ستعمل على مراقبة وتأمين مجموعة من المواقع السياحية في مناطق الأندلس وفالنسيا وجوز البليار وجزر الكناري وغاليسيا.

وتعد هذه الدوريات جزء من الخطة الأمنية السياحية التي أطلقتها وزارة أمن الدولة الإسبانية، والتي من خلالها يتم التنسيق والتعاون الأمني بين مجموعة من الدول التي تزود السوق السياحية الإسبانية بأكبر عدد من الزوار.

Hits: 16