1428658373rr9EEdGL

أعرب رئيس الحكومة الإسبانية ماريانو راخوي عن خالص تعازيه للمغرب، عقب حادث السير الذي وقع صباح أمس الجمعة بإقليم طانطان ومخلف 33 قتيلا.

وأعرب المسؤول الإسباني، في برقية بعث بها إلى رئيس الحكومة عبد الإله ابن كيران، باسمه ونيابة عن حكومة وشعب إسبانيا، عن تعازيه و”حزنه العميق” على إثر هذا الحادث “المأساوي” الذي خلف عددا من القتلى.

وأضاف راخوي أن الحكومة الإسبانية وجميع الإسبان “يشعرون بحزن عميق” عقب هذا الحادث، معربا عن تضامن بلاده مع المغرب في هذه اللحظات “الأليمة جدا”.

ولقي ثلاثة وثلاثون شخصا مصرعهم في هذا الحادث الذي وقع على مستوى جماعة الشبيكة بإقليم طانطان، عندما اصطدمت حافلة لنقل الركاب بشاحنة.

وبدورها أكدت فرنسا أنها تلقت “ببالغ التأثر نبأ حادث السير المأساوي الذي تعرضت له حافلة” امسالجمعة بإقليم طانطان، معبرة عن تضامنها مع السلطات المغربية في هذا الظرف الأليم.

وصرح الناطق باسم وزارة الشؤون الخارجية الفرنسية “نتقدم بتعازينا لعائلات الضحايا، ونعبر للسلطات المغربية عن تضامننا في هذا الظرف الأليم”.

وكان 33 شخصا لقوا مصرعهم وأصيب سبعة آخرون بجروح في هذا الحادث الذي وقع صباح امس عندما اصطدمت حافلة لنقل الركاب بشاحنة.

Hits: 33