1425754301082Sxsr7

قام جهاز أمن الرئيس الأميركي بإغلاق البيت الأبيض السبت بعد سماع دوي صوت قوي فيما كان الصحافيون يتجمعون لانتظار مغادرة الرئيس الأميركي باراك اوباما وزوجته ميشيل وابنتيهما إلى سلما في ألاباما، ولم يعرف مصدر الصوت.

وكانت وحدة “كاي 9” من جهاز الاستخبارات تحقق في أمر سيارة متوقفة في جادة تقع جنوب البيت الأبيض، كما قال المتحدث باسم الجهاز براين ليري في بريد الكتروني.

وفي هذا الوقت كانت دائرة إطفاء العاصمة واشنطن تعمل على إخماد نيران اندلعت في عربة بائع مأكولات جوال على الجانب الشرقي للبيت الأبيض. وتم إخماد الحريق، وأغلق موظفو الأمن المداخل إلى البيت الأبيض.

وقال تقرير لمجموعة صحافيي البيت الأبيض “فيما كان المراسلون يتجمعون في الخارج في انتظار مغادرة الرئيس أوباما وعائلته إلى سلما في ألاباما في الذكرى الخمسين لمسيرة الحقوق المدنية التي سجلت منعطفا في تاريخ الولايات المتحدة سمع دوي صوت قوي”.

وأضاف “قام جهاز الأمن حينئذ بنقل المراسلين إلى غرفة الصحافة وأغلق الأبواب”. وغادر أوباما وزوجته وابنتاه أخيرا البيت الأبيض مع تأخير ساعة تقريبا إلى قاعدة اندروز الجوية حيث الطائرة الرئاسية التي أقلتهم إلى ألاباما.

Hits: 376