14241136943Th3q4s2

وضع شيخ مسن، في عقده الثامن، حدا لحياته، بعدما انتحر شنقا، في دوار عين محمد التابع لجماعة أورتزاغ بإقليم تاونات.

ويعود الحادث إلى يوم الخميس الماضي، بعدما شنق الفقيد نفسه باستعمال حبل ربطه بشجرة بفناء مسكنه القروي.

وبعد وقوع الواقعة، حلت سيارة نقل الأموات الخاصة ببلدية غفساي، بالدوار لنقل جثته للتشريح الطبي بفاس تحت متابعة النيابة العامة والضابطة القضائية المختصة.

وكان الهالك يشتغل قيد حياته إماما بأحد المساجد في المنطقة، قبل أن يتوقف بسبب كبره في السن.

ورجحت مصادر أن يكون الدافع الذي جعل (ع.ب) يقدم على الإنتحار، هو بعض المشاكل الشخصية، بالإضافة إلى تفاقم معاناته النفسية التي عرفها في آخر حياته.

Hits: 307