f3e9c5c5-7c6d-4743-8ccb-fd91205a3148_16x9_600x338

أخلت السلطات الأميركية الجمعة جزيرة تمثال الحرية، أحد المعالم الأكثر زيارة في الولايات المتحدة، إثر ورود انذار بوجود قنبلة تبين لاحقاً أنه كاذب. وقالت شرطة المنتزهات الوطنية إنه “بعد تفتيش دقيق، أعلن خبراء المتفجرات في شرطة نيويورك أن المنطقة آمنة”.

وأخليت الجزيرة بعد ورود اتصال هاتفي من مجهول حذر فيه من وجود قنبلة قائلًا “انهم سيفجرون تمثال الحرية”، وفقا لمتحدث باسم المتنزهات الوطنية. وأخلى آلاف السياح الجزيرة والتمثال وشكلوا طوابير طويلة قرب الرصيف في انتظار مركب للعودة إلى مانهاتن.

وطلب من الزائرين عبر مكبرات الصوت التعاون والتوجه بسرعة إلى المركب، وفق ما أظهر شريط فيديو صوره أحدهم ونشر على تويتر.

وتم ارسال خبراء متفجرات من شرطة نيويورك، فضلاً عن رجال الإطفاء وفرق الطوارئ كإجراء احترازي.

من جانبها، أكدت شرطة نيويورك أنه تم اخلاء الجزيرة عند الثانية ظهراً (18,00 تغ) من دون وقوع أي حادث. وأشارت شرطة المتنزهات الوطنية إلى أن كلبا بوليسيا استنشق لاحقا رائحة غريبة قرب غرفة الخزائن التي يضع فيها الزائرين أغراضهم. ولكن في النهاية كان انذاراً كاذباً.

وبقي التمثال مغلقا طيلة أمس الجمعة ليعاد فتحه اليوم السبت.

Hits: 7