1437476996_650x400

أدانت المحكمة الابتدائية بأكادير المرأة التي تنتحل صفة كولونيل بالجيش الاحتياطي الأمريكي، بثلاث سنوات نافذة، و500 درهم من الغرامة إلى جانب التعويض المدني لفائدة الضحايا الذين قدموا شكايات تتعلق بالنصب عليهم.

كما قضت الهيئة ذاتها بإتلاف الوثائق المزورة التي تتحوز عليها المتهمة من بينها جوازا عبور إلى القصور الملكية دون عليه اسمها وصفتها المزورة، كإطار في قوات الجيش الأمريكي إلى جانب وثائق وقع عليها الضحايا طلبا للالتحاق بالجيوش الاحتياطية.

وذكرت يومية “الأحداث المغربية” في عدد يومه الأربعاء، أن المدانة كانت قد أخرجت خلال جلسة عمومية سابقة، لائحة بأسماء وعناوين 800 ضحية قدمتهم بصفة مستفيدين، وسألت القاضي هل يمكن لكل هؤلاء أن يكونوا ضحايا منصوبا عليهم، فيما أكدت أنها كانت تستقبل المستفيدين بمنزلها منذ 2008، كما توصلت بحوالات وتقوم بإرسالها إلى مكلف داخل ما تسميه بمنظمة التعاون الأمريكي المغربي، والذي يوجد حاليا بطانطان.

Hits: 1535