609041

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بالمحمدية، مؤخرا، من إيقاف خمسة أشخاص، بينهم سيدة، لتورطهم في عدد من الجرائم منها الاغتصاب والابتزاز والسرقة بالعنف.

وأوضح بلاغ لولاية أمن الدار البيضاء الكبرى أن أحد أفراد هذه المجموعة قام باستدراج فتاة من إحدى المقاهي بالمحمدية بعدما أوهمها بأنه سيؤمن لها غرفة للكراء، فرافقته، بعدما تركت وراءها صديقتها، إلى منزل زميل له، حيث قاما باغتصابها تحت التهديد بالسلاح الأبيض، وأخذا لها صورا خليعة وقاما باحتجازها.

وأضاف المصدر ذاته أن الجاني عاد بعد ذلك إلى المقهى وطالب صديقة الضحية بتسليمه مبلغا ماليا مقابل الصور الخليعة وإخلاء سبيل زميلتها، مشيرا إلى أن المتهم قام بسلب مبلغ 800 درهم من صديقة الضحية بالإضافة إلى هاتفها النقال، ليعود مرة أخرى إلى اغتصاب الضحية قبل أن يسلبها هي الأخرى 500 درهم وهاتف نقال آخر.

وذكر المصدر أنه بعد تسجيل الضحية شكاية في الموضوع وإجراء التحريات الميدانية، تمكنت عناصر الشرطة من إلقاء القبض على المتهمين، بالإضافة إلى شخص آخر تبين أنه كان يشتري المسروقات منهما وسيدة وصاحب محل للتصوير الرقمي لتورطهما في هذه القضية.

وقد أحيل أفراد هذه المجموعة على العدالة من أجل الاغتصاب والابتزاز والسرقة بالعنف والتقاط صور خليعة وإخفاء أشياء متحصلة من السرقة مع التخدير.

Hits: 154