06Ecyxy3DvVhfjnr3FQuvFww3IBzHks

كشفت صحيفة “أخبار تلغرام” أخيرا، في تقرير وصفته بـ”الصادم”، عن معاناة العديد من العائلات الجزائرية، التي تعيش مع حيوانات الجردان، نتيجة الحالة الكارثية التي تعيشها هذه الأحياء المتواجدة وسط العاصمة الجزائر، في غياب بدائل وحلول تخرجهم، من الوضع المأساوي.

وقالت الصحيفة، بأن مشهد الجرذان أصبح أمرا مألوفا في العديد من الأحياء العاصمة، خاصة في أحياء الجزائر الوسطى التي تعرض بعضها لتشوّهات كلّيا بفعل النفايات المتراكمة، والتي كانت سببا مباشرا في تفاقم انتشار الجرذان والحشرات الضارّة.

وأضافت أن الصيف الجاري، من المتوقع أن يكون الأسوأ على الإطلاق جرّاء الحالة الكارثية التي يغرق فيها الحي جرّاء النفايات، ممّا سهّل انتشار الحيوانات الضارّة بشكل حوّل حياة الأطفال إلى خطر.

التقرير الذي نقل شاهدات عديدة من السكان، دعا الجهات المسؤولة إلى سرعة التحرك، لإنهاء هذه المعاناة.

Hits: 9