1437325021_650x400

أفادت مديرية الدراسات والتوقعات المالية أن مبيعات الإسمنت سجلت خلال النصف الأول من سنة 2015 انخفاضا طفيفا بنسبة 1,3 في المئة بعد تراجع بنسبة 3,4 في المئة سنة قبل ذلك.

وأوضحت المديرية التي نشرت مؤخرا مذكرتها حول الظرفية لشهر يوليوز 2015 ، أن هذا التطور يشمل انكماشا بنسبة 3 في المئة برسم الفصل الثاني من سنة 2015 وارتفاعا بنسبة 0,6 في المئة خلال الفصل الأول من نفس السنة.

من جهة أخرى، واصل تمويل قطاع العقار توجهه الإيجابي عند متم شهر ماي 2015 ، مسجلا ارتفاعا في القروض العقارية بنسبة 2,7 في المئة على أساس سنوي إلى 239,3 مليار درهم، بعد أن سجل زائد 2,3 في المئة سنة قبل ذلك، بفضل الأداء الجيد للقروض المخصصة للسكن (زائد 6,2 في المئة بعد زائد 5,6 في المئة خلال الفصل الأول من سنة 2015 وزائد 5 في المئة نهاية ماي 2014).

وأشارت إلى أنه رغم ذلك تأثر أداء قروض السكن باستمرار تراجع القروض الممنوحة للإنعاش العقاري والتي تناقص حجمها بنسبة 8 في المئة عند متم ماي 2015 ، بعد تراجع بنسبة 3,2 في المئة سنة قبل ذلك.

وعرفت القروض الممنوحة في إطار صندوقي الضمان فوكاريم وفوكالوج ارتفاعا عند متم شهر ماي 2015 إلى 922 و 572 مليون درهم لفائدة 5645 و 2282 مستفيدا على التوالي.

Hits: 1530