1429655097KG8AC5nP

خرج وزير للطاقة والمعادن والماء والبيئة عبد القادر اعمارة عن صمته في قضية اتهامه بشراء سرير لمكتبه وتدشين حمام بقيمة تصل إلى 300 مليون سنتيم، ووصف متهميه بتبدير المال بممارسة الاسترزاق السياسي في إشارة ضمنية إلى الأمين العام لحزب الاستقلال حميد شباط، الذي كان أول من أثار القضية.

ونشر اعمارة صورة السريرعلى حائطه بصفحته الرسمية مساء الثلاثاء، وكتب قائلا إن معارضيه استخسروا عليه سريرا بألف درهم وحماما بثلاثة آلاف درهم، وحولوا الرقم إلى 300 مليون سنتيم، الذي هو ثمن فيلا في بعض أحياء الرباط العاصمة.

وكتب اعمارة موضحا “فإذا كان سرير خشبي لا يتعدى ثمنه ألف درهم و قد حرصت شخصيا على أن يكون كذلك وحمام عادي كالذي يوجد في البيوت المغربية المتوسطة لا تتعدى لوازمه 3 آلاف درهم، أصبحا بقدرة قادر ب300 مليون سنتيم ! ماذا عساي أن أقول حسبي الله و نعم الوكيل”.

وأضاف “لمحترفي الاسترزاق السياسي اللذين يستكثرون علينا سريرا من ألف درهم أن يعلموا أني عندما أغادر بيتي في الصباح الباكر لا أعود إليه إلا بعد التاسعة ليلا”.

وزير الطاقة والمعادن والماء والبيئة ذكر أيضا بالحكم الاستئنافي المؤيد لحكم ابتدائي ضد مدير مجلة “الآن” المفلسة في ما يعرف بقضية “الشامبانيا”، والذي قال عنه اعمارة أنه اتهمه زورا وبهتانا بتبديد المال العام في أحد الفنادق في عاصمة بوركينافاسو و التي أمضيت فيها آنذاك في إطار مهمة عمل أقل من 24 ساعة. وقال اعمارة أنه لم يطالب في هذه القضية إلا بدرهم رمزي ونشر الحكم في عدد من الجرائد الوطنية.

11170364_859738247416971_6407752312553965075_n

11150599_859738174083645_8861869074049944278_n

 

Hits: 25