قال مصطفى العمراني المدير التقني لجمعية “النور” للتكوندو في خرجة إعلامية خَص بها برنامج بصراحة على شبكة “راديو بلوس” بعد مغادرة سجن الزاكي بسلا ومتابعته في حالة سراح  انه كان يريد الغرق هو الأخر والموت بعد غرق الأطفال وفشله في إنقاذهم ومشاهدته للضحايا وهم جثث هامدة إلا أن القدر وقف إلى جانبه.

وأضاف العمراني: “إذا كانت أسر الضحايا فقدوا طفلا راه أنا فقدت 11 طفلا كانوا ولادي “.

جدير بالذكر أن النيابة العامة للمحكمة الابتدائية بالتمارة قضت مساء أمس الخميس بتمتيع مصطفى العمراني بالسراح المؤقت بعد 12 يوما من اعتقاله.

Hits: 18