بعد الحادثة المروعة التي هزت الرأي العام المراكشي صبيحة الاحتفاء باليوم العالمي للمرأة، والتي كانت ضحيتها زوجة مراكشية شابة مطلقة من زوجها، اعتدى عليها بالقرب من مقر سكناها عبر “زيزوار” شوه به وجهها من جهتين، قررت هذه الأخيرة أن توجها نداءها للملك من أجل الظفر بحقها.

المطلقة الشابة التي تعول والديها وابنتها، وجهت من خلال الفيديو الذي بثته العديد من المواقع الجهوية المراكشية، نداء للملك محمد السادس، راجية منه أن يأخذ لها حقها من زوجها السابق الذي تسبب لها بجريمته هذه في عاهة ستحول دون إيجادها لعمل يمكنها من إعالة ابنتها الصغيرة وأسرتها الفقيرة.

جارة الضحية، تظهر في الفيديو وهي تحكي الواقعة كما شهدتها، وذكرت أنه لولا بعض المحسنين، ما كانت المعتدى عليها لتجد من يتكلف بشراء الخيط واللوازم الطبية من أجل خياطة الجروح البليغة التي شوهت وجهها، مذكرة أن الزوج السابق للضحية، سبق له أن هددها غيرما مرة، بالإضافة إلى أنه ضربها في الشارع واعترض سبيلها مرات عدة، وكان دائما يهددها بالقتل في الشارع.

وطالبت الجارة كما الضحية بتدخل الملك من أجل جبر ضررها، عبر الدفع بالسلطات لأخذ حقها عبر القانون من زوجها السابق المرتكب لجريمة.

Hits: 12