خرجت إلى العلن في مدينة العيون حركة جديدة سمت نفسها بـ”خلية الأغلبية الصامتة” وقدمت نفسها في مقطع فيديو بث على موقع يوتوب، بأنها تمثل الأغلبية من سكان الأقاليم الصحراوية، معلنة أن قيادة البوليساريو لا تمثلهم وأنها تتاجر بهم وبقضيتهم.

وانتشرت في مدينة العيون في الآونة الأخيرة كتابات حائطية منسوبة لـ”خلية الأغلبية الصامتة”، تعبر فيها عن معارضتها للبوليساريو ومراقبي حقوق الإنسان الذين يتاجرون بقضيتهم، وقال أعضاء ملثمون كما ظهروا بالفيديو، إنهم لا ينتمون ولا يرتبطون في الوقت ذاته بأي جهاز من أجهزة الدولة المغربية.

وتعارض هذه الخلية قيادة البوليساريو وترى في قيادتها مرتزقة تتاجر بقضية الصحراء من أجل الاغتناء، وأنه ترفض حلا لمشكل دام أربعة عقود، ولا تفكر في لم شمل الصحراويين بالقدر الذي تدين فيه بالولاء للجزائر.

Hits: 17