اهتزت مدينة فينيكس، بولاية أريزونا في الولايات المتحدة الأمريكية، أمس الخميس، على وقع جريمة بشعة، راح ضحيتها خمسة مغاربة، قتلوا بالرصاص صباح اليوم الجمعة، عن بيان أصدرته الشرطة، وفيه ألمحت بأن الجريمة “حدثت على ما يبدو بسبب نزاع بينهم حول قضايا تتعلق بأعمال تجارية” خاصة بالعائلة.

ووفقا للمصادر ذاتها، فإن الضحايا الذين لم تفصح الشرطة عن أسمائهم ولا أعمارهم، هم 3 رجال وامرأتان، ممن قالت إنهم أشقاء من أصل مغربي. أما السيدتان فهما زوجة أحد الضحايا، والثانية والدتهم، فيما نجا من المجزرة طفلان وامرأتان أخريان، فروا من البيت حين إطلاق الرصاص الذي استمر دقيقتين تقريبا.

وأشارت المصادر ذاتها، إلى أن إحدى الناجيتين اتصلت بالشرطة قبل فرارها من البيت، وأبلغت عن شجار عائلي عنيف يحدث فيه، وحين وصلت دوريات منها إلى المكان وجدوها مع الأخرى والطفلين وقد أصبحت خارج المنزل بعد أن انتهى كل شيء، فاضطرت الشرطة إلى إحضار روبوت أدخلته برفقة عناصر منها إلى البيت، مع كلاب مدربة، فبحث غرفة بغرفة حتى اكتشف جثث القتلى، وبجانب إحداها عثروا على مسدس.

هذا وفتحت الشرطة الأمريكية، تحقيقا في الحادث للوقوف على ملابسات هذه الجريمة، في الوقت الذي نقلت فيه جثامين الضحايا إلى مستودع الأموات في المدينة.

https://www.youtube.com/watch?v=AfxuZ9Up2kA

Hits: 121