1423951373KXRe6fbA

أشاد وزير الداخلية الفرنسي برنار كازونوف الذي يقوم بزيارة عمل للمغرب، يوم السبت بالرباط، بالمجهودات التي تبدلها أجهزة الاستخبارات المغربية في مجال محاربة الارهاب والتي مكنت من تحقيق نتائج هامة على الصعيدين الجهوي والدولي.

وذكر بلاغ لرئاسة الحكومة أن المسؤول الفرنسي نوه أيضا، لدى لقائه برئيس الحكومة عبد الاله بن كيران، بالدور المتميز الذي يضطلع به المغرب في استتباب السلم في العالم.

وأضاف البلاغ أن الجانبين استعرضا خلال هذه المباحثات الافاق المستقبلية للعلاقات الثنائية حيث أكدا على الشراكة المتميزة التي تجمع بين البلدين وجددا الرغبة المشتركة في تعزيز التعاون الثنائي في مختلف المجالات وخاصة على الصعيد الامني.

وفي هذا السياق، يقول البلاغ، جدد برنار كازونوف تشبث بلاده بالشراكة المغربية الفرنسية ورغبتها الاكيدة في فتح آفاق جديدة أمام التعاون الثنائي.

هذا وأعلن وزير الداخلية الفرنسي، صباح اليوم السبت، خلال ندوة صحفية عقدها رفقة نظيره المغربي محمد حصاد، أن باريس ستقلد قريبا مدير المخابرات الداخلية المغربية عبد اللطيف الحموشي وساما، وهو الذي سبق وأن استدعاه قضاء فرنسا بسبب ادعاءات بارتكابه جرائم تعذيب مزعومة، ما تسبب في نشوب أزمة دامت قرابة سنة بين البلدين.

Hits: 38