1456127774_650x400

أسفر إعصار “وينستون” العنيف الذي هب على أرخبيل فيجي الواقع بالمحيط الهادي عن مصرع 17 شخصا على الأقل، وتدمير عدد كبير من المنازل وتضرر بنيات تحتية.

وكان عبور إعصار “وينستون”، الذي يعتبر الأشد في تاريخ هذه الجزر، مصحوبا بهبوب رياح عاتية وصلت سرعتها إلى 325 كلم في الساعة.

ويعد هذا الاعصار الوحيد من الفئة الخامسة الذي تشهده فيجي التي تعد السياحة أهم مواردها وتضم 900 ألف نسمة.

ونقلت منظمة “كير استراليا” الانسانية غير الحكومية، عن مسؤولين حكوميين فيجيين، إفادتهم بأن الإعصار أوقع 17 قتيلا على الأقل.

وقال رئيس الوزراء فوركي بينيمارما إن “منازل دمرت وغرقت العديد من المناطق المنخفضة بالمياه” بفعل هذا الإعصار، مبرزا تسببه في انقطاع الكهرباء والماء ووسائل الاتصال عن الكثير من المواطنين.

وقال مدير ادارة الكوارث الوطنية اكبوسي توفاغاليلي إنه تم فتح 758 مركز ايواء في البلاد. وأشارت أجهزة الرصد الجوي إلى أن الإعصار المذكور اتجه إلى البحر، ومن المتوقع أن تهب على فيجي رياح قوية ستكون مصحوبة بأمطار غزيرة.

Hits: 19