1440940267_650x400

أثارت صورة وزير الوظيفة العمومية وتحديث الإدارة، محمد مبديع، خلال حملته الانتخابية في مدينة الفقيه بنصالح وهو يحمل سكيناً في يده، موجة من الانتقادات في مواقع التواصل الاجتماعي.

وكان مبديع، المنتمي إلى حزب الحركة الشعبية، يجوب شوارع المدينة محاطاً بعدد من حراسه الشخصيين، وبجانبه أحد المشردين وفي يده كيس بلاستيكي مليء بمعجون مُخدر.

وعلق أحد رواد الفيسبوك على صورة مبديع بقوله: “هل مبديع خارج ليدير حملته الانتخابية أم خارج بسكينه ليخيف الناس ليصوتوا عليه”.

وسبق لمحمد مبديع أن أثار سخرية رواد مواقع التواصل الاجتماعي بعدما نشر صوراً خاصة له وهو يمارس الرياضة في الهواء الطلق بزي رياضي لا يليق به، حيث اعتبر أحدهم هذا الزي بالموضة الجديدة لبعض الساسة المغاربة وحملاتهم الانتخابية.

يذكر أن محمد مبديع سبق أن دخل في غيبوبة بعدما أصيب بصدمة عقب فشله في انتخابات عام 2011 في دائرة الفقيه بنصالح، التي كان يصعد منها إلى البرلمان منذ انتخابات 1997

Hits: 14