1435402393_650x400

وصف الأمين العام لحزب الاستقلال، حميد شباط، رئيس الحكومة، والأمين العام لحزب العدالة والتنمية الحاكم، عبد الإله بنكيران، بـ”أكبر خائن للوطن وللشعب وأخطر متآمر على أمن و استقرار المغرب”.
جاء ذلك، حسب بلاغ لحزب الميزان، بمناسبة انعقاد الدورة العاشرة للجنة المركزية للحزب، الجمعة، بالمركز العام لحزب الاستقلال، والتي تميزت بالعرض السياسي الذي ألقاه شباط، التي استعرض فيه مختلف التطورات والمستجدات التي عرفها المغرب خلال الفترة الفاصلة ما بين الدورة السابقة والدورة الحالية للجنة المركزية، ووقف عند القضايا التي تستأثر باهتمام الرأي العام وفي مقدمتها الاستعدادات الجارية لإجراء الاستحقاقات المهنية والجماعية والبرلمانية المقبلة.
وأوضح الأمين العام  لحزب الميزان، أن فشل الحكومة في تدبير استحقاق انتخابات ممثلي المأجورين، والتي سجلت حسب قوله “تدخلات مفضوحة لفائدة أطراف نقابية كانت مهددة بعدم الحصول على العتبة”، يدفع المواطنين والأحزاب إلى التخوف من عدم قدرة الحكومة على تدبير الاستحقاقات المتبقية، مشيرا إلى وجود مؤشرات على أن تجري هذه الأخيرة في ظروف غير عادية، ومنها العزوف بسبب  السياسة الفاشلة والقرارات اللاشعبية  التي أقدمت عليها هذه الحكومة.
وذكر شباط أن رئيس الحكومة يدعي أن تسريب امتحانات الباكالوريا خيانة للوطن، ونسي أن الحكومة مسؤولة عن هذه الفضيحة، وبالتالي فرئيس الحكومة  بقراراته هو أكبر خائن للوطن وللشعب، وأخطر متآمر على أمن و استقرار البلاد..”، حسب تعبيره.

Hits: 14