1422290206ExyiM2Hg

لقي رجل خمسيني يحمل الجنسية الفرنسية مصرعه أمس الاثنين بعد تعرضه لاعتداء شنيع داخل شقته الكائنة بشارع أنفا بالدار البيضاء.

و أوضح مصدر ” تلغرام” أن الضحية وجد عاريا و مكبلا و على رأسه آثار عنف، مما يرجح فرضية التصفية الجسدية حيث لم تتعرض شقته للسرقة.

وحسب قصاصة لوكالة المغرب العربي للانباء فان الفرنسي المقتول سائح كان يستغل الشقة التي وجد فيها مقتولا على وجه الكراء.

وأكدت المعاينات المنجزة بمسرح الجريمة عدم وجود أية آثار بارزة للعنف أو الطعن على جثة الهالك، الذي يبلغ من العمر 47 سنة، كما أكدت انعدام أية علامات للكسر على مستوى أبواب ونوافذ الشقة التي تم العثور على الجثة بداخلها.

ولا تزال الأبحاث متواصلة تحت إشراف النيابة العامة المختصة لتحديد ظروف وملابسات الحادث، بينما تم إيداع جثة الهالك بمستودع الأموات رهن التشريح الطبي.

Hits: 30